أضواء على مشروع توب سكاي بالسودان احدث منظومات ادارة الملاحة الجوية

Written by 
Rate this item
(1 Vote)

 

 

اضحى السودان في طليعة الدول في المنطقة العربية والافريقية التي تمتلك وتدير واحدة من احدث المنظومات الالكترونية المسماة توب سكاي ...والتي دخلت حيز التنفيذ وبدا تشغيلها من مركز الملاحة الجوية التابع لسلطة الطيران المدني

التقرير التالي يلقي الضوء على خلفيات المشروع ومايضيفة للملاحة الجوية في البلاد

مدخل:

الملاحة الجوية هي التقنية التي تتولى ارشاد وتوجية حركة الطائرات في الجو من نقطة الى اخرى , وتحديد موقعها , وتضم عمليات الاستطلاع والمراقبه والتحكم في الحركة الجويه اثناء الطيران وتجنبها مخاطر الانتقال للوصول الى وجهاتها عبر المسارات الجوية بسلامة وفي اقل وقت ممكن .

وتستخدم في ذلك اجهزة ومعدات الكترونيه تم تطويرها هندسيا لهذا الغرض حيث يدير المهندسون والفنيون والمراقبون الجويون الاتصال بين قادة الطائرات ومراكز الملاحة الجوية عبر الارتفاعات والاتجاهات المختلفة باستخدام عدد من المنظومات التقنيه.

ادارة المجال الجوي للدول:

يشكل الفضاء الجوي الذي يعلو كل دولة ويتطابق مع حدودها الجغرافية مايعرف بالمجال الجوي لها وتكون الدولة مسئوولة عن تقديم المساعدات الملاحية اللازمة لاي طائرة تحلق في نطاق مجالها الجوي بعد استيفاء تصريح دخول اجوائها وحسب ماتنص عليه  قوانين منظمة الطيران المدني الدولي قد تمتد بعض المجالات الجوية للدول الساحلية لتغطي بعض مساحة البحرأوالمحيط الذي تطل عليه .

 

وتنظم القوانين ادارة هذا المجال الجوي وفقاّ لنظم قياسية هندسية وفنية وتجهيزات متعارف عليها ويتم تدريب القائمين عليها من مهندسين ومراقبين جويين لضمان سلامة عبور الطائرات في ممرات جوية عبر هذه المجالات الجوية حيث تتشارك الدول في ارشاد الطائرات فوق سمواتها وتقدم لها الخدمات لتتنقل من مكان الى اخر حتى تصل وجهاتها.وقد شهدت الحقبة الماضيه تطوراّ مزهلاّ في تقديم تسهيلات عبور الطائرات في الاستطلاع والمراقبة والملاحة الجوية ليواكب الحاجه المتزايدة في حركة الطائرات والمسافرين الجويين .

وتطورت المراقبة الجوية من تقديم الخدمة الملاحية بالاتصالات التقليدية وتم حوسبتها وربطها بالرادارات ومنظومات الكترونية تمكن من تقديم الخدمات لاكبر عدد من الطائرات والفصل بينها وارشادها في اثناء الطيران في المسارات الجوية والتحكم في ارتفاعاتها وتبادل الرسائل مع الطيارين بالاشارات الالكترونية والصوتية والنصية حسب حالة الطيران وتفاصيلها الفنية .

موقع السودان من الملاحة الجوية :

يتسنم السودان موقعاّ طليعياّ في تقديم خدمات الملاحة الجوية حسب المطلوبات الدولية في هذا المجال خاصة بعد إنجازه إعادة تخطيط المجال الجوي السوداني وترسيم المسارات الجوية وتطويرها وزيادة عددها وتقصيرها وفقا لاجراءات التصاميم القياسية والمعتمده دوليا من (الاياتا ) ومنظمة الطيران المدني الدولي وتنطلق كل تلك الخدمات من مركز الملاحة الجوية بالخرطوم والذي تم تجهيزه وتزويده بأحدث منظومات المراقبة الجوية بداية بالمنظومة    الاوربيه EUROCAT وانتهاء بمنظومة توب سكاي الحديثة.

مشروع توب سكاي  TOP SKY:

يعد أحدث المنظومات الملاحية الالكترونية التي أثبتت فعالية وكفاءة في ادارة المجالات الجوية ,وتم استقدام المشروع في السودان عن طريق شركة (تالس) العالمية المتخصصة في تقنيات وتاهيل وتشغيل وادراة الحركة الجوية وقد تم تركيب أجهزة ومعدات المشروع واختبارها واعتمادها بمركز الملاحة الجوية بالخرطوم بمشاركة الفريق السوداني النظير من المهندسين والفنين والمراقبين  الجويين بسلطة الطيران المدني في الفترة بين (2016-2021م) وبحسب خبراء شركة (تالس) الفرنسية العالمية فان المشروع يمتاز بعدد من الفوائد الاقتصادية والتشغيلية ابرزها تقليل  زمن الرحلات الجوية عبر الممرات الجوية القصيرة مما يقلل التكلفة التشغيلية واستهلاك وقود الطائرات وتقليل الانبعاثات الكربونية الضاره بالبيئه, وقبل ذلك توفير سلامة العبور والتحليق .

كما تمتاز تقنية (توب سكاي ) بتوفر أفضل الحلول الفنية لاعادة ترسيم الممرات الجوية ويشكل أداة عمليه لاتخاذ قرارات مشتركة بشأن العمليات الجوية الكثيفة بمرونه وتزامن وسلامة ويسهم المشروع في جذب الحركة الجوية الدولية في المجال السوداني ممايشكل جدوى اقتصادية وعائدات ماديه مقدرة .

وبذلك يكون السودان مؤهلا للخطة العالمية للملاحة الجوية (2020-2030؟)ويقف جنبا الى جنب مع الدول الرائدة في التحديث في هذا المجال.

 

 

 

 

 

 

 

Read 589 times
Login to post comments