السيد / وزير الدفاع يحضر توقيع مذكرة التفاهم بين سلطة الطيران المدني والجهاز الوطني لحظر الأسلحة الكيميائية

Written by 
Rate this item
(1 Vote)

 

سعيا لتحقيق تعاونٍ مشترك بين الجهاز الوطني لحظر الأسلحة الكيميائية وســلطة الطيران المـدني  في مجالات تنفيذ بنود إتفاقية حظر إستحداث وإنتاج وتخزين وإستعمال الأسلحة الكيميائية وتدمير تلك الأسلحة وقانون سلطة الطيران المدني السوداني لسنة 2018م  على نطاق السودان وبحضور السيد / وزير الدفاع الفريق الركن يس إبراهيم وأمين عام وزارة الدفاع  ، فقد تم بتاريخ21 ديسمبر 2020م توقيع مذكرة تفاهم بين كل من : الجهاز الوطنى لحظر الأسلحة الكيميائية و سلطة الطيران المدني وذلك استناداً علي قانون الجهاز الوطني لحظر الأسلحة الكيميائية لسنة 2004م( تعديل) 2013م،والذي أُنشيء بموجبه الجهاز الوطنى لحظر الأسلحة الكيميائية و استنادا على المادة (11و 26) من قانون الطيران المدني السوداني لسنة 1999م تعديل العام 2018م ( قانون سلطة الطيران المدني )  والمادة (49) من قانون سلامة الطيران المدني لسنه 2010 م و الذي صنف المواد الخطرة و البضائع المحظور نقلها الا بموجب إذن من الوزير المختص، فإن نطاق عمل هذه المذكرة هو التنسيق لضبط التعامل بتلكم المواد المستوردة والمصَدَّرة والعابرة للبلاد وتفعيل القيود عليها لضمان الإستخدام الآمن لها أو أي موجهات قياسية  آخرى من المنظمات الدولية على شكل ادلة أو إرشادات  أو توجيهات واجبة التنفيذ .

 مجالات التعاون

                 إتفق الطرفان على التعاون فيما بينهما بإتخاذ كافة الإجراءات التى من شأنها المساعدة فى تطبيق البنود المشتركة الخاصة بقانون حظر الأسلحة الكيميائية لسنة 2004م (تعديل) سنة 2013م  والقانون الخاص بالتصديق على الإمتيازات والحصانات الخاصة بمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية لسنة 2014م وقانون سلطة الطيران المدني السوداني لسنة 2018م وقانون سلامة الطيران المدني لسنه 2010م ، واللوائح والتوضيحات الصادرة بموجب هذه القوانين، مع تركيز  التعاون فى مجالات خطط الطوارىء الخاصة بالمخاطر الناجمة عن الحوادث الكيميائية والبيلوجية والتكسينية، والمفاھيم الخاصة بالتصدي لتلك الحوادث وما يستتبعها من تأهب وتدخل، ونشر لثقافة الأمان، والإجراءات الوقائية أثناء حالات الطوارئ أو أي مجالات آخرى تخدم الطرفين .

                   كما تم الإتفاق كذلك على أن يشمل التعاون مجالات تنمية الموارد البشرية، وبناء القدرات، وإجراء الدراسات والبحوث العلمية والتجارب العملية في مجالات العلوم الكيميائية والبيلوجية والتكسينية وتطبيقاتها المختلفة بهدف تطوير ودعم الإستخدامات السلمية للكيمياء، والاحياء الدقيقة، الأمر الذى من شأنه تكامل وتحسين القدرات الوطنية فى إنفاذ الإلتزامات التعاهدية للبلاد.

وقع عن الطرف الاول  ( العميد كيميائى / معاوية بابكر أحمد عثمان مدير عام الجهاز الوطـنى لحظر الأسلحة الكيميائية . كما وقع عن الطرف الثاني  السيد / إبراهيم عدلان إبراهيم مدير عام سلطة الطيران المدني وذلك بحضور السيد/ وزير الدفاع )

 

كما تم تحديد نقطتي الإتصال الخارجية بالسلطة لتنفيذ المذكرة ( السيد / أبوبكر علي طه درار و السيد / معاوية عبدالرحيم سيدأحمد علي ) والتي ستعمل مع نقاط إتصال داخلية لجهات الإختصاص الآخرى لتنزيل بنود المذكرة الى أرض الواقع بصورة قياسية  .

 

Read 257 times
Login to post comments