بداية تطبيق نظام متطور للملاحة الجوية Featured

Written by 
Rate this item
(0 votes)

أعلن مدير عام سلطة الطيران المدنى كابتن أحمد ساتى باجورى عن بداية تطبيق نظام الاقتراب الالي للطائرات عن طريق القمر الصناعى ليدخل حيز التنفيذ غدا الخميس 12 أكتوبر الحالى بوصفه أحد الانظمة الحديثة المستخدمة فى إجراءات الملاحة الجوية لمزيد من السلامة والدقة العالية فى عمليات الهبوط والاقلاع والفصل بين الطائرات وتوفير الوقود  وتقليل التلوث البيئى وزمن الرحلات الجوية .

وقال كابتن ساتى فى ورشة الاقتراب الآلي للطائرات عن طريق القمر الصناعى التى نظمتها إدارة الحركة الجويه بسلطة الطيران المدنى بالخرطوم بالثلاثاء 10أكتوبر الجاري ، إن مشروع تصميم الخرائط وإجراءات الملاحة الجوية قد بدأ رسمياً منذ العام 2012م بتوقيع عقدمع شركات فرنسية متخصصة و(نشهد اليوم حصيلة تلك السنوات) حيث جرى تدريب لعدد من الكوادر الفنية مثلت (أول نواه للمشروع فى البلاد) وما زال التدريب مستمراً للاجيال الحالية.

وأشار الكابتن أن الخبراء الفرنسيين ظلوا فى تشاور مستمر مع نظرائهم من شركاء صناعة الطيران فى السودان من طيارين وفنيين حتى تم التوصل الى نموذج أفضل لسلامة الطيران وتم أعلان نظام الملاحة من خلال الممرات الجويه (RNAV) حسب نشرة عالمية (NOTAM) ليبدأ التطبيق فى 12أكتوبر الحالى.

إشتملت  الورشة على عرضين أحدهما : عملي حول الخطوات  التطبيقية لاستخدام الممرات الجوية في منطقة الإقتراب  من مطار الخرطوم قدمه من وجهة نظر المراقبة الجوية كبير المراقبين الجويين ناجي عبدالله.

 أما العرض الثانى فقدمه من وجة نظر تصميم الخرائط رئيس قسم الخرائط الجوية ياسر محمد احمد تناول فيها العلاقة بين وصول ومغادرة الطائرات والفصل الالي بين الطائرات وتقليل الاتصال بين المراقب الجوى وقائد الطائرة والارتفاعات الجوية المطبقة والاجراءات المتعلقة بها لتوفير السلامة.

 وكان مدير إدارة الحركة الجوية ابوبكر الصديق قد تحدث حول إرتباط المشروع بالإستطلاع  والمراقبة الجوية وبشر بقرب إكتمال الإتصال بالاقمار الصناعية لتغطية المجال الجوي السوداني عبر (6) رادرات تم تركبيها في (6) مواقع بالبلاد  و(16) نقطة لنظام ADS-B  وهو منظومة إلكترونية تساعد في حركة الطائرات عن طريق الأقمار الصناعية داعياً شركات الطيران السودانية للإستعداد الفني للمرحلة القادمة .

شهدت الندوة عدداً  من المداخلات والإيضاحات من المشاركين على راسهم  السيد مدير مشروع إعادة تخطيط المجال الجوي السوداني عماد الحاج و كبير المراقبين الجويين عثمان مصطفى الى جانب مشاركات وإستفسارات من الحضور النوعى للطيارين والمراقبين الجويين وقادة الطيران المدنى بالبلاد.

Read 32 times
Login to post comments